ماي واي
[center][size=24] [center][center]
بسم الله الرحمن الرحيم

:عزيزي الزائر\عزيزتي الزائرة

يرجي التكرم اذا كنت عضو معنا بتسجيل دخولك او الاشتراك اذا ترغب في الانضمام الي أسرة منتدي ماي واي جروب
شكرا cheers
ادارة المنتدي[/center]
[/size][/center]
[/center]

نوم الرضيع: ما هي طبيعته

اذهب الى الأسفل

نوم الرضيع: ما هي طبيعته

مُساهمة من طرف goga miro في الأحد مايو 24, 2015 7:22 pm

يختلف نوم الأطفال من طفل لآخر لكن يتشابه نومهم في النمط كثيرًا حسب العمر أو المرحلة العمرية، وتتشابه طريقة تعويد الآباء والأمهات لأطفالهم على النوم بل حتى أخطائهم أثناء ذلك، لذلك سنورد لك ملفًا كاملًا عن نوم الرضيع وشكله الأخطاء التي قد تقعين فيها.

من الولادة وحتى العام الأول

ينام حديثو الولادة بين 16 إلى 18 ساعة يوميًا وتكون معظمها ليلًا، وفي الشهر الثالث ينتظم النوم قليلًا. وعادة ما يكون نومه عميقًا لدرجة عدم استيقاظه بسبب أي صوت أو ضوضاء إلا لو كانت كبيرة جدًا أو مفزعة.

في نهاية العام الأول ينتظم نوم الرضع كثيرًا وينامون ليلًا بشكل طبيعي مع قيلولة أو اثنتين أثناء النهار ليصل في الغالب معدل نومهم ما بين 12 ساعة إلى 14 ساعة تقريبًا. ويصبح نومه مختلفًا عن ذي قبل وقد يكون عميقًا أو خفيفًا جدًا.



بعد العام الأول وإلى الثالث

بعد تمام العام الأول وحتى الثالث، ينام الصغير من 10 ساعات إلى 11 ساعة يوميًا منها 7 إلى 8 ساعات ليلًا مع فترتي قيلولة الواحدة منها تصل إلى ساعة.

في الغالب يكون نومه عميقًا بسبب إجهاد اللعب والحركة، لكن يختلف عمق النوم من طفل لآخر، وقد يعاني من أرق أو عدم رغبة في النوم أحيانًا بسبب رغبته في مزيد من اللعب.

تناسب هذه السن البدء في تعويده على النوم بمفرده ومبكرًا وفيها نصائح كثيرة كنا ذكرناها في مقالات سابقة منها منع مشاهدة التلفاز أو الشاشات قبل النوم بساعة، ومنع الحلويات قبل النوم بساعتين حتى لا يكتسب مزيدًا من الطاقة، وربط النوم ببعض الطقوس مثل دخول الحمام وتناول كوب الحليب الدافئ وتفريش الأسنان وقراءة القصص أو سماع الأغاني الهادئة الجالبة للنوم.



أما بخصوص الأخطاء التي يقع فيها الآباء والأمهات فهي 4 أخطاء أساسية وهي:
1- تعويد الطفل على النوم متأخرًا

وهذه عادة خاطئة سواء كان في عمر المدرسة أو قبلها، فحتى قبل المدرسة يتعود الابن على نمط يصعب تغييره بعد ذلك وإن كان لا يستحيل. يجب التعود على النوم مبكرًا دائمًا حتى في العطلات ويمكن السماح بساعتين تأخير فقط في العطلات.

التأخر في النوم يجعل الصغار لا يحصلون على عدد كافٍ من ساعات النوم ولا عدد كافٍ من الساعات الليلية فيؤثر على صحتهم وتركيزهم .

2- تعويد الطفل على نيل عدة فترات من القيلولة أو النوم في السيارة أو غير ذلك

يفرح الكثير من الآباء عندما ينام الصغار قليلًا أثناء اللعب أو عند ركوب السيارة، لكن هذا ليس نومًا عميقًا، بالإضافة إلى أنه يجعله يحجم عن النوم مبكرًا ليلًا.

3- عدم تعويد الطفل على روتين محدد عند النوم

ذكرنا أن تعويد الطفل على طقوس معينة قبل النوم أمر ضروري إذ يؤهله للنوم نفسيًا وجسديًا ومن ذلك تناول مشروب دافئ مثل الحليب وكذلك قراءة قصة أو سماع موسيقى هادئة، وكذلك دخول الحمام وتفريش الأسنان وغير ذلك.

4- التناقض والاختلاف

التناقض في وقت النوم أو في طقوسه يصيبه بالأرق ولا يعوّده على النوم جيدًا خاصة في فترة التعويد الأولى، وذلك عند تعويده على أي سلوك مثل النوم في غرفته منفردًا وليس بجانب الأبوين، أو النوم في ساعة محددة وغير ذلك.

goga miro

عدد المساهمات : 3675
نقاط : 11059
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى